الارشيف / فن ومشاهير

حسن رداد يكشف تفاصيل عن علاقته بإيمي سمير غانم

انت الأن تتابع خبر حسن رداد يكشف تفاصيل عن علاقته بإيمي سمير غانم والأن مع التفاصيل

رياض - احمد صلاح - تحدث الفنان المصري حسن الرداد، خلال استضافته في برنامج "الممر" الذي يعرض عبر قناة "أبو ظبي" الفضائية، عن علاقته بزوجته ووالديه وتفاصيل أخرى عن حياته.

وأبدى الرداد، حبه الكبير لزوجته الفنانة إيمي سمير غانم، راجياً الله أن يحفظها له ولطفله فادي، قائلًا ، إن زوجته إيمي امرأة طيبة ومحترمة جداً، وتكن له مشاعر حب عظيمة، كما أنها تعمل جاهدة على إسعاده وتقديم كل ما يحتاجه.

وعلق: "أنا أحبها جداً، وأدعو الله أن يحفظها لي، وهي مشغولة حاليا مع ابننا فادي".

وأعرب الرداد خلال اللقاء عن شوقه الكبير لوالده الراحل، واصفاً إياه بـ"الظهر والسند الحقيقي".

كما كشف عن الصفات والأشياء التي اكتسبها وتعلمها منه ووجدها مؤثرة في حياته، قائلاً إنه تعلم أن يكون إنساناً حقيقياً لا يهتم لشأن الشخص ومركزه الاجتماعي، فهو يتعامل مع الجميع سواسية ولا يشغل تفكيره المصالح والنفوذ.

وأضاف أنه تعلم من والده أن يكون رجلاً حقيقياً يعرف كيف يحفظ كرامته، ويحترم الجميع.

وعلق: "بابا أحبه جداً جداً، علمني ألا أتعامل مع أحد وفقاً للمصلحة أو المنفعة، علمني أن أكون إنساناً حقيقياً".

وأكد الرداد، خلال اللقاء، أن والدته هي صاحبة الفضل الأول بنجاحه في المجال الفني، إذ إنها هي التي شجعته على السفر إلى القاهرة للدراسة في المعهد المسرحي بعد وفاة والده، كما أنها تكفلت بمصاريف دراسته وسفره ومسكنه.

وأضاف أنه لا يمكنه وصف حجم الحب الذي كان يتلقاه منها، إذ إنها كانت تنتظره طوال الليل حتى يعود للمنزل بعد الانتهاء من التصوير، وكانت تهتم بأبسط تفاصيل يومه وتسأله عن دراسته وعمله.

وعلق: "أمي هي حياتي وعمري وقلبي وسندي وسبب نجاحي بعد ربنا" .

تجدر الإشارة إلى أن آخر أعمال حسن الرداد هو الفيلم السينمائي "بلوموندو" الذي عرض مؤخراً في المملكة العربية السعودية. فيلم كوميدي، تدور أحداثه حول شاب يستغل سفر زوجته المسيطرة إلى خارج البلد بغرض الولادة، ليقيم حفلاً كبيراً لأصدقائه في منزله، إلا أن عدد الحضور يتضاعف جداً وتخرج الأمور عن سيطرته، ويتعرض لمشكلات كثيرة.

ولعب الرداد بطولة الفيلم إلى جانب هاجر أحمد وميرنا نور الدين ومحمد رضوان ورحاب الجمل وإنجي وجدان، وهو من إخراج ياسر سامي وﺗﺄﻟﻴﻒ حازم ويفي .